Community
Contribute Content Join Our Community
Events
» الأحداث
Events
» Events »
About
Home » حول
Members
Home » مجتمع » الأعضاء
Members
Home » مجتمع » الأعضاء »
Blog
Home » مجتمع » بلوق
Blog
Home » مجتمع » بلوق »
Forum
Home » مجتمع » المنتدى
Forum
Home » مجتمع » المنتدى »
Groups
Home » مجتمع » المجموعات
Groups
Home » مجتمع » المجموعات »
Photos
Home » مجتمع » الصور
Photos
Home » مجتمع » الصور »
Videos
Home » مجتمع » الفيديو
Videos
Home » مجتمع » الفيديو »
Contests
» مجتمع » المسابقة
Tech Tools
Home » الموارد » Tech Tools
Awards & Grants
Home » الموارد » المنح والجوائز
Job Opportunities
Home » الموارد » فرص العمل
Member Profile
Home » مجتمع » صفحة العضو »
FAQ
Home » الأسئلةالأكثر شيوعاً
Contact Us
Home » الاتصال بنا
Newsletter
Home » الاشتراك فيالنشرة الإخبارية
Join Our Community
Home » نضم صوتنا المجتمع
Contribute Content
Home » مساهمة في محتوى
Opportunities
Home » الموارد » الفرص ICT4D
Partners
Home » الشركاء
Partners
Home » الشركاء »
Explore
Home » استكسف مجتمعاً آخر على الانترنت
Explore
Home » استكسف مجتمعاً آخر على الانترنت »
Terms of Use
Home » شروط الاستخدام
Terms of Use
Home » الموارد
Sitemap
Home » خريطة الموقع
Comnunity Guide
Home » دليل المجتمع
Global Community Team
Home » حول » المجتمع العالمي فريق
Impact Stories
Home » الموارد » قصص لها أثر

مجموعة المستقبل للأستثمار

المعلومات:

مجموعة المستقبل للأستثمار

مجموعة المستقبل للأستثمار تعمل على دعم مسيرة التنمية الاقتصادية وتحسين

البيئة الاستثمارية في الوطن العربي من خلال تأسيس وتنفيذ المشروعات الإنتاجية في قطاعات الصناعة والزراعة والخدمات على أسس اقتصادية وتجارية سليمة

تهدف المجموعة لتصبح كمنظمة رائدة في مجالها وذات التزام وذلك عن طريق تطبيق، تطوير وتبني أخر ما توصلت له الأداره الحديثة مما يمكنها من تقديم الحلول والخدمات المتوافقة مع أعلى المعايير.

وتهدف المجموعة من ذلك بشكل رئيسي إلى زيادة أرباحها وزيادة فرص العمل وكفاءة المنتجات المقدمة لعملائها والوصول لأقل التكاليف، ومما يساعد على تطبيق ذلك هو إيجاد بيئة عمل تدعم وتشجع اسهامات موظفيها الإيجابية.

أما ما تؤمن به ادارة الشركة والمؤسس الرئيس للمجموعة هو الأبداع وعلو الهمه للوصول الى الأهداف المرجوه للشركة

 حض الموظف على المشاركة في تطوير الشركة و إثرائها والمشاركة في عملية صنع القرار،وفي النهاية تعود الفائدة عليه إذا زادت أرباح الشركة

 مبدأ الاستثمار في الإنسان Investing in People  و الذي يمثل مبادرة من المجموعه تتمثل في ضرورة إعطاء الأولوية لتطوير خبرات ومعارف الطاقات القادرة على العمل ، وتمتلك الاهتمام بذلك ، من خلال منحها كل الإمكانيات الملائمة لذلك والمساعده في ازالة أي عوائق قد تحول بينها وبين تحقيق طموحاتها

 العمل على زيادة مستوى أداء العنصر البشري، و ذلك من خلال الاهتمام بزيادة قدرة الأفراد على العمل وزيادة رغبتهم في أداء العمل،و ذلك عن طريق تنمية قدراتهم بالتدريب و توفير مناخ العمل المناسب ماديا و نفسيا.

وتفعيل ما يعرف باقتصاد المعرفة هو ذلك الاقتصاد الذي تتزايد فيه الثروة نتيجة إنتاج و استخدام و توزيع المعرفة، حيث يتميز هذا الاقتصاد بأنه رقمي افتراضي يركز على اللاملموسات و يعتبر المعرفة هي العامل الرئيسي في الإنتاج، و يركز على التكنولوجيا الجديدة و الأسواق الجديدة و على الموارد البشرية التي تمثل رأس المال الفكري في تحقيق الميزة التنافسية المستمرة.

 

مجموعة المستقبل للأستثمار:

وضعنا معايير أخلاقية وإنسانية ثابتة وواضحة للعمل بها دائما. 



العميل أولا. فنحن نطوع خدماتنا لتلبية إحتياجاته. إختيار وتدريب وتطوير العاملين بالشركة للعمل بروح الفريق وتحقيق أهداف موحدة ومحددة.
وضع وتنفيذ السيـاســــات التي تحقق رؤيةالمجموعة. تحقيق الريادة في مجال عملنا .
الإيمان بأن الأفراد هم أثمن الأصول التي تقف وراء النجاح

 وتفعيل ما يقصد به من موارد بشريه على أرض الواقع سيكون صوره رائعه وناجحه للتطبيق الفعلي لأن مشكلة البطاله لا تحتاج للقرارت النظريه بل تحتاج الى هبه من الجميع لوضع حد لهده المشكله التي خلف كل شاب عاطل عن العمل قصه تبكي من له قلب

رؤيتنا

الحل الجذري لقضية البطالة يتطلب إعادة هيكلة الإقتصاد على قاعدة التملك الجماعي لوسائل الانتاج و تلبية الحاجيات الأساسية لكل البشر خارج نطاق الربح الرأسمالي، أي بناء مجتمع آخر لا يكون فيه نجاح الأقلية في العيش المترف على حساب عجز الأغلبية في الوصول إلى الحد الأدنى من العيش الكريم

الموقع الإليكتروني: http://kenanaonline.com/tammal
الموقع http://www.facebook.com/tammaly/info
الأعضاء: 4
أحدث نشاط: ابريل 19, 2013

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

 أحبُّ الناس إلى الله تعالى أنفعُهم للناس وأحبُّ الأعمال إلى الله عز وجل سرورٌ تدخله على مسلمٍ "

عندما نناقش مشكلة فكرية أو اجتماعية أو سمي ما شئت .. فإنها تخلو من الحديث عن المقومات .. وبمعنى آخــر نركز على الجزئيات بدلا من الكليات .. نركز على الفروع بدلا من الأصول .. نركز على الأفعال الباهتة بدلا من الأفعال ذات القيم لذلك تجدنا متخبطين .. تائهين

نمسك ونعلق بكل قشة علها تكون المخرج لدلك رسالتي ليست من باب ضعف فيما أؤمن به او صعوبة ما أصبو لتحقيقه ولكن هي من باب روح المشاركه والعمل الجماعي الدي أبلغنا به محمد صلى الله عليه وسلم من ألاف السنين قبل كل صناع الأداره في الغرب ولأن من يملك الفكره والأفكار والهدف وكيفية الوصول للهدف على اساس علمي ونظريات اداريه حديته ولدي القدره على توصيل ما أؤمن به للمستهدفين من رجال أعمال وغيرهم 

لكل هده الأسباب التي كتبتها فأن مبادرتي وفكري ومشروعي ليست قابل للنقاش السلبي أو التعديل ولكن اقبل بكيفية التعديل للوصول لهدف ما وليس تغير الهدف

أهمية تكاتف الجهود، سواء من خلال الدعم الحكومي الرسمي للقطاع الصناعي من خلال القوانين والتشريعات التي تسهل على القطاع الخاص عمليات الاستثمار وإنشاء المشاريع الصناعية."أو عن طريق جهود المؤسسات ورجال الأعمال الدين يؤمنون بأن هناك حق في أموالهم للسائل والمحروم ودوى القربي ويؤمنون بالآخره

أعلم بأن هده المبادره وهدا الفكر سيبدو لمن لا يملك المعلومات بأنه أكتر من مستحيل ولكن لمن يملك المعلومه ومبدع ومؤمن بالله سيرى فكرتي اكتر من واقعيه ادا تحققت المقومات وانا على يقين بأن ما أصبو اليه سيجعلني أواجه الكتير من الصعوبات والتحديات والتضحيات ولكن لا اليأس وكلي يقين بأن ربي سيجعلني أن احقق وأصل للهدف 
أن تقتي بالله تعود لشيئ بيني وبين ربي وتقتي بنفسي وفي استطاعتي للوصول للهدف وتطبيق فكرتي على أرض الواقع مبني على خبرة سنوات في مجال الصناعه والأنتاج والتوزيع ومبني على علم ومتابعة كل ما يفيد الهدف ومبني على نظريات أداريه بل وأكاد ان اجزم بأن فكري الأداريى في مجال ألأنتاج والتسويق وتفعيل ما يقصد به من موارد بشريه على أرض الواقع سيكون صوره رائعه وناجحه للتطبيق الفعلي لأن مشكلة البطاله لا تحتاج للقرارت النظريه بل تحتاج الى هبه من الجميع لوضع حد لهده المشكله التي خلف كل شاب عاطل عن العمل قصه تبكي من له قلب 

ان التقدم والتميز في عالم اليوم والغد يستلزم بالضرورة تحديدا وتطويرا مستمرا في معارف المرء ومهاراته فإن ما نعرفه اليوم سوف يصبح بلا معنى في الغد ما لم نتطور من خلال عملية تعلم مستمر.
إن هذا التغيير يفرض علينا أن يصبح مجال العمل بمثابة (نقطة للتعلم المستمر.. إن كان علينا أن نتعايش مع ما يحدث من تغيير وتطوير حولنا) نحن الآن في عصر المعلومات Information age حيث أصبحت المعلومات قوة Information Power فصارت المعرفة هي مصدر قوة وأصبحت السيطرة على مصادر المعرفة هي الطريق لاتخاذ القرار في الوقت المناسب و. ولن يتحقق هذا الهدف إلا من خلال إتاحة (التدريب، المعرفة، المهارة) للجميع على أن يكون ذلك في موقع العمل بغض النظر عن الخلفية التعليمية الرسمية التي تتم في المعاهد والكليات. 

ويتميز العصر الحالي بالميل نحو الوحدات الاقتصادية والتنظيمية الكبيرة والعملاقة، وذلك نتيجة ما تقرضه متغيرات هذا العصر من محددات سواء لتقوية كياناتها الاقتصادية أو الإدارية حتى تستطيع الصمود أمام طوفان العولمة الكاسح وما يحتوي عليه من أخطار تنافسية شرسة تهدد بتدمير الكيانات والمنظمات الصغيرة فيما يشبه تهديد الحيتان لأسماك البحر الصغيرة، لذا سيطرة على العالم ما يعرف بظاهرة تركيز المشروعات الاقتصادية concentration enterprises)) حتى غدا المشروع الكبير في الوقت الراهن المحرك الفعال لتحقيق التقدم الاقتصادي، وبذلك فلا سبيل أمام المنظمات والكيانات الصغيرة والمتوسطة أو حتى الكبيرة سوى أن تندمج لتكون كيان عملاق قادر على المقاومة والحياة في ظل المنافسة الشرسة، أو تتهاوى أمام الكيانات العملاقة الأخرى، والاندماج يعد أحد الوسائل الهامة والفعالة لتحقيق التركيز الاقتصادي إن لم يكن أهمها على الإطلاق.

والأعتمادعلي اقتصاد المعرفة هو ذلك الاقتصاد الذي تتزايد فيه الثروة نتيجة إنتاج و استخدام و توزيع المعرفة، حيث يتميز هذا الاقتصاد بأنه رقمي افتراضي يركز على اللاملموسات و يعتبر المعرفة هي العامل الرئيسي في الإنتاج، و يركز على التكنولوجيا الجديدة و الأسواق الجديدة و على الموارد البشرية التي تمثل رأس المال الفكري في تحقيق الميزة التنافسية المستمرة.

حيت المعرفة عبارة عن رأس مال فكري وقيمة مضافة، ولا تعد كذلك إلى إذا اكتشفت واستثمرت من المؤسسة، وتم تحويلها إلى قيمة لخلق الثروة من خلال التطبيق

واخيرا
كن حريصاً فيما تتعلمه , لأنه سينعكس على واقعك العملي , فإن تعلمت الطهي , الاحتمال الاكثر واقعية هو أنك ستصبح طاهياً , وإن تعلمت الاستثمار , فالأغلب أنك ستكون رجل أعمال وهكذا دواليك في أي مجال , ينبغي عليك إذاً دراسة الأمور المالية سواءً أكان ذلك في الجامعات أو معاهد التدريب , فهي بداية عظيمة لتعلم الاستثمار

المهندس : معتز محمد المنسي

منتدى المناقشات

المعرفة عبارة عن رأس مال فكري وقيمة مضافة، ولا تعد كذلك إلى إذا اكتشفت واستثمرت من المؤسسة، وتم تحويلها إلى قيمة لخلق الثروة من خلال التطبيق 1 Reply

تحول المؤسسات للاهتمام بإدارة المعرفة لم يكن ترفاً فكرياً مجرداً، وإنما جاء استجابة لعدة متطلبات ومؤثرات بيئة داخلية وخارجية، وهي محاولة لإدخال التغيير في اتجاه تحقيق نوع من التكيف مع هذه المتطلبات…استمر

بدأها motaz almansi mansi. آخر رد بواسطة motaz almansi mansi يونيه 3, 2012.

حائط التعليقات

تعليق بواسطة medhat wagdy على ابريل 19, 2013 في 2:53pm

Your Heart is your Love,
Your love is your Family ,
Your family is your Future,
Your future is your Destiny,
Your destiny is your Ambition,
Your ambition is your Aspiration,
Your aspiration is your Motivation,
Your motivation is your Belief,
Your belief is your Peace,
Your peace is your Target,
Your target is your Friends,
Life is no fun without FRIENDS
It's 'World Best Friends Week' send this to all your good friends.

I may not be rich and famous, but I do have PRICELESS FRIENDS

أضف تعليق

يجب أن تكون عضواً في مجموعة المستقبل للأستثمار حتى تتمكن من إضافة تعليق!

 

الأعضاء (4)

 
 
 
تواصل معنا
youtubetwitterfacebookrss
youtubetwitterfacebookrss
Corporate SiteNewsletterOnline LibraryGlobal MapICT4D OpportunitiesExplore Another Online CommunityLatest Activity

أحدث نشاط

© 2017   Created by telecentre.org.   Powered by

الشارات  |  الإبلاغ عن مشكلة  |  Terms of Service